أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / مواطنة مغربية من أصل تونسي تتعرض لاعتداء خطير بالمنصورية
دور الصفيح بالمنصورية

مواطنة مغربية من أصل تونسي تتعرض لاعتداء خطير بالمنصورية


Advertisement

محمدية24/ عبد الكبير المامون

تعرضت مواطنة مغربية من أصل تونسي رفقة ابنها صبيحة الثلاثاء 28 يناير الجاري لاعتداء خطير إثر الهجوم عليهما بجانب مسكنهما بدوار بني راشد (البحيرية) بالجماعة الترابية المنصورية بإقليم ابن سليمان من طرف أفراد أسرة تقيم على مساحة أرضية تابعة للملك الخاص للدولة بنفس المنطقة بواسطة الأسلحة البيضاء، ولولا تدخل رجال الدرك الملكي بالمركز الترابي المنصورية في الحين لتطور الأمر لارتكاب جريمة قتل.


وقد تم نقل المواطنة المغربية من أصل تونسي وابنها عبر سيارة اسعاف تابعة للوقاية المدنية للمركز الصحي ببوزنيقة لتلقي الإسعافات الأولية لخطورة الإصابات قبل أن يتم نقلهما لمستشفى مولاي عبد الله بالمحمدية لإجراء الفحوصات والكشوفات الطبية اللازمة وتسليمهما شواهد الطبية تحدد مدة العجز في 22 يوما مفتوحة للأم و21 يوما مفتوحة للابن ووضعهما لشكاية لدى مركز الدرك الملكي الذي فتح بحثا في الموضوع.
وتعود أسباب الهجوم إلى محاولة أفراد الأسرة المعتدين تمديد عملية التوسع في الترامي على الملك الخاص للدولة بعدما أغلقوا الطريق الوحيدة المؤدية إلى المسجد ومنع المرور على المصلين والساكنة، مما دفع بالمواطنة المعتدى عليها إلى التدخل حبيا لتوقيف عملية التوسع عبر تسييج المساحة الارضية المراد احتلالها من جديد وراء مسكنها عبر الازبال قبل أن تفاجأ بالهجوم عليها من طرف أفراد الأسرة الزوج والزوجة والابن والابنة والاعتداء عليها بالضرب والحرح بواسطة الأسلحة البيضاء( حديدة وهراوة) فيما كانت تحمل الابنة سكين، قبل تعرض ابنها لنفس المصير بعد خروجه من منزلهم حيث باغثه الزوج من ذوي السوابق العدلية بسبب الضرب والجرح بضربة بواسطة هراوة على مستوى الكتف مما أدى إلى إصابته بكسر.


Advertisement


تراخي السلطة المحلية بباشوية المنصورية في حماية الملك الخاص للدولة وغضها الطرف عما يجري من عمليات ترامي وتجزيء سري و تفريخ للبراريك والمباني العشوائية عليه والمتاجرة فيها بالمنطقة وغيرها من مناطق تراب الجماعة، جعل المعتدين الذين سبق لهم أن احتلوا مساحة أرضية تتجاوز 3000 متر وأقاموا عليها مباني عشوائية وتسليمهم رخصا لايصال الماء والكهرباء من طرف الجماعة دون أن تتدخل السلطة المحلية، يتمادون في عملية التوسع والاحتلال لتشمل بئرا وطريقا عمومية ومساحة أرضية تمتد إلى المسجد بهدف تفريخ مباني عشوائية جديدة، علما بأن هؤلاء سبق أن صدر في حقهم حكم نهائي تحت رقم 108 بتاريخ 12 مارس 2002 لفائدة الدولة المغربية يقضي بافراغهم من الرسم العقاري عدد 122758س المملوك للدولة المغربية بصفة منفردة مع تحديد مدة الإكراه البدني وتحميله الصائر، وهو الحكم الذي لم تبادر إدارة الاملاك المخزنية لتنفيذه مما يطرح أكثر من علامة استفهام؟


Advertisement

شاهد أيضاً

جلالة الملك يترأس مجلسا وزاريا

الملك محمد السادس يترأس مجلسا وزاريا

Advertisement ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، محفوفا بصاحب السمو الملكي ولي العهد …

اضطر مقدم شرطة يعمل بالمنطقة الإقليمية للأمن بالمحمدية لاستخدامه سلاحه الوظيفي

مقدم شرطة بالمحمدية يستعمل سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص متورط في السرقة بالعنف

Advertisement اضطر مقدم شرطة يعمل بالمنطقة الإقليمية للأمن بالمحمدية لاستخدامه سلاحه الوظيفي، مساء الجمعة، وذلك …

بيان تضامني من تنسيقية الوطنية للمقاولات الصحيفية الهشة

بيان تضامني مع الزميلة بدرية عطا الله عن صحيفة برلمان .كوم

Advertisement تفاجأت التنسيقية الوطنية للدفاع عن المقاولات الصحفية الهشة فور علمها بخبر مفاده، أن السيد مصطفى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Advertisement